فلسطين 1920 يفوز بجائزة الدولفين الفضي بمهرجان كان السينمائي

أعلن المخرج الفلسطيني أشرف المشهراوي فوز فيلم فلسطين 1920 والذي بثته قناة الجزيرة الفضائية، بجائرة الدولفين الفضي في "مهرجان كان السينمائي".

فلسطين 1920 يفوز بجائزة الدولفين الفضي بمهرجان كان السينمائي
فيلم

أعلن المخرج الفلسطيني أشرف المشهراوي فوز فيلم "فلسطين 1920" والذي بثته قناة الجزيرة الفضائية، بجائرة الدولفين الفضي في "مهرجان كان السينمائي".

وقال المشهراوي في منشور عبر الفيس بوك: "إن فوز الفيلم بهذه الجائزة هو فوز لفلسطين، وسيساهم في وصول الحقائق التي حملها الفيلم لشريحة أوسع من العالم".

وكشف الفيلم الوثائقي “فلسطين 1920” طبيعة الحياة في فلسطين قبل ما يزيد عن 100 عام، إذ يتتبع مقومات الدولة الفلسطينية عام 1920، قبل الاحتلال الصهيوني، بالوقوف على الأدلة التي تثبت وجود دولة كاملة.

ويظهر الفيلم أن دولة فلسطين كانت متفوقة في جوانب عدة على مستوى المنطقة خلال تلك الفترة، ومن ثمّ رصد الدور الذي أداه الانتداب البريطاني في تراجع فلسطين كدولة، وصولا إلى احتلالها إسرائيليا عام 1948.

وأظهر الفيلم مناحي تطوّر الحياة الثقافية، والصناعية، والتجارية، والسياسية، والتعليمية في فلسطين على مستوى الشرق الأوسط بجهود فلسطينية بالاستدلال على ذلك بالأرقام والإنجازات. كما كشف خطوات الانتداب البريطاني في تجهيز فلسطين للاستيطان من عصابات الصهاينة عام 1948، وهو أول عمل وثائقي يحقق في وجود مقومات كاملة للدولة الفلسطينية قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وقد عاد الفيلم بالتاريخ 100 عام لاستكشاف شكل الحياة في فلسطين، باحثا في حقيقة الرواية القائلة بعدم امتلاك الفلسطينيين ما يؤهلهم لإقامة دولتهم أسوة بدول الجوار، التي خضعت للانتداب ونالت استقلالها.